بحث متقدم
لم يتم العثور على شيء

أسئلة عشوائية

  • ما هو حکم الاستمناء؟
    3877 الحقوق والاحکام
    هذه المسألة ینظر لها من اکثر من زاویة، ان هذا الفعل فی نفسه محرم شرعاً و لاینغبی للانسان المسلم القیام به لما فیه من الاضرار الروحیة و النفسیة. هذا اولاً. و ثانیاً: ان مجرد تنظیف القضیب لایکفی لاداء الصلاة او الصیام، بل ینبغی على الانسان اذا مارس العادة السریة لیل ...
  • ما هی الطریقة التی تؤدى بها الصلوات المستحبة و النوافل؟
    2591 الحقوق والاحکام
    مکتب آیة الله العظمى السید الخامنئی (دام ظله العالی):ج1: إذا کنت قد صلیت أربع رکعات من نافلة اللیل فبإمکانک إتمام المتبقی بعد طلوع الفجر بشکلٍ سریع و بعد ذلک تصلی نافلة الصبح و صلاة الصبح، و إلا فالأولویة لصلاة الصبح، و لکن بإمکانک أن تصلی صلاة اللیل بعد صلاة ...
  • ما هو الهدف من الخلق؟
    5905 الکلام القدیم
    إن الله سبحانه هو وجود غیر متناه، و حائز على جمیع الکمالات بشکل مطلق، و الخلق بمعنى الإیجاد هو فیض، و إن الله سبحانه فیاض، و کمال فیاضیته یقتضی أن یخلق کل ما من شأنه استحقاق الخلق و أن الخلق لائق به. إذن فالله تعالى خالق لأنه فیاض، أی أن ...
  • إذا کان الرجل وکیلاً عن المرأة فی إجراء عقد الزواج المؤقت، و لکنه لم یذکر مقدار المهر و مدة الزواج، فهل إن هذا العقد صحیح؟
    2941 الحقوق والاحکام
    أجوبة بعض مراجع الدین العظام جاءت على النحو التالی:مکتب سماحة آیة الله العظمى الخامنئی (مد ظله العالی):إذا کان وکیلاً فی تعیین المدة و المهر أیضاً، فلا إشکال فی ذلک، مع وجود جمیع الشروط الأخرى، و منها إذن الأب أو الجد بالنسبة للبنت الباکر بناءً على الاحتیاط الوجوبی.مکتب ...
  • ما هی شبهة الآکل و المأکول؟
    4905 الکلام القدیم
    شبهة الآکل و المأکول هی من أقدم الاشکالات التی طرحت حول المعاد الجسمانی و خلاصتها ما یلی: افترضوا أن إنساناً فی زمن مجاعة و قحط شدید أکل من لحم إنسان آخر بحیث إن کل أو بعض بدن الإنسان الأول صار جزءً من بدن الإنسان الثانی فهل إن أجزاء ...
  • ما معنى (الوجدان) و (الإستصحاب الأزلی) فی کلام الشیخ محمد جواد مغنیة؟
    2960 انواع آبها
    الفقرة المذکورة من کلام الشیخ مغنیة جاءت ضمن بحث طویل حول تنجس الماء باتصاله بالنجاسة و تحت عنوان: "الماء القلیل بین النابع[1] و غیره" حیث قال (ره): قدمنا أن النجاسة إذا لاقت الماء غیر النابع ینجس، و ان ...
  • . هل تخمس الملابس التی لم تلبس فی زمن معین ثم تترک لمدة سنة دون أن تلبس؟و ما هو حکم سائر الأشیاء کالکتاب مثلاً؟
    2823 الحقوق والاحکام
    مکتب آیة الله العظمى مکارم الشیرازی(مد ظله العالی):لا یجب الخمس فی مفروض السؤال.آیة الله هادوی الطهرانی (دامت برکاته) بالشرح التالی:إذا کانت الملابس خارج احتیاجک یجب فیها. و لکن الملابس التی تکون حاجتک إلیها قلیلة جداً, و إنها محسوبة من مؤونتک فلا یتعلق بها ...
  • ما هو سبب عداء معاویة لعلی (ع)؟
    3137 تاريخ بزرگان
    عداء معاویة لعی (ع) هو عبارة عن عداء ثقافتین و فکرین معا. ویجب أن نفتش عن هذا العداء فی مواصفات أطرافه.لقد کان الإمام علی (ع) یتحلى بمواصفات کالعلم و السابقة فی الإیمان و الشجاعة و السخاء و الإیثار و العدالة غیر ...
  • اذا استؤجر بستان العنب مع ثمرته فهل زكاة ثمرته تقع على عاتق صاحب البستان أو المستأجر؟
    2510 الحقوق والاحکام
    جواب مراجع التقليد العظام بالنحو التالي:[1] سماحة آية الله العظمى السيد الخامنئي (مد ظله العالي): لا يجب حسب الفرض المذكور. الآيات العظام السيد السيستاني، و مكارم الشيرازي، و صافي كلبايكاني (مد ظله العالي): اذا تم ...
  • ما هو الدین؟ و ما هی أهدافه؟ و هل دور الدین ضروری فی حیاة الإنسان؟
    7470 الکلام الجدید
    الدین فی الاصطلاح: هو مجموعة العقائد و الأخلاق و القوانین و المقررات التی تسیر و تدیر شؤون المجتمع الإنسانی و تربی الإنسان و تهذبه. و لذا فانسجام قوانین الدین و مقرراته مع حاجات الإنسان الواقعیة و تناسبها مع تحولات المجتمع و تطوره و مطابقتها لفطرة الإنسان و سیره التکاملی کل ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    259567 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    101110 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    99507 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    92497 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    45337 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    38992 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    38548 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    36046 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    34338 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    31799 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...