بحث متقدم

أسئلة الأرشیف (التصنیف الموضوعی:آراء شناسی)

أسئلة عشوائية

  • المعنى الاصلی لکلمة اقتناء فی الفقه الاسلامی
    2487 الحقوق والاحکام
    الاقتناء: مصدر: اقتنى الشی‏ء یقتنیه: إذا اتخذه لنفسه لا للبیع أو للتجارة، یقال: هذه الفرس قنیة، و قنیة (بکسر القاف و ضمها): إذا اتخذها للنسل أو للرکوب و نحوها لا للتجارة.و قنوت البقرة، و قنیتها: أى اتخذتها للحلب أو الحرث، و مال قنیان: إذا اتخذته لنفسک.و المعنى الاصطلاحی ...
  • ما هی الموارد التی یجب فیها کفارة الجمع؟
    3545 الحقوق والاحکام
    ذکر فی الکتب الفقهیة عدة موارد لکفارة الجمع منها ما یلی:1.اذا ارتکب الشخص القتل العمد وجب علیه کفارة الجمع[1].2.اذا أبطل الصائم صومه بافطاره علی شئ محرم، سواء کان ...
  • ما هی فلسفة الغسل؟
    3439 الفلسفة الاحکام والحقوق
    علة الغسل عامة و الجنابة خاصة هی تطهیر البدن و الروح من الاقذار المعنویة و المادیة؛ و ذلک لان الجنابة لاتختص بعضو خاص من اعضاء البدن بل تنعکس آثارها على جمیع الاعضاء.فقد اثبتت الدراسات و التحقیقات العلمیة أن الجسم الانسان یتوفر على سلسلتین من الاعصاب النباتیة التی تتحکم بجمیع ...
  • ما هو معنی المسائل المستحدثة؟
    2740 الحقوق والاحکام
    المسائل المستحدثة هی المسائل الجدیدة، و المراد بها المسائل التی لم یتعرّض لها فی الآثار الفقهیة القدیمة، أو لم تبحث بالشکل الذی ینبغی و تحتاج الی مراجعة جدیدة، فمثلاً لا یکون الجواب المذکور متّصفاً بالواقعیة العملیة و لا یکون قابلاً للتحقق العینی فی المجتمع، لأنه لا معنی لأن ...
  • هل یصح الاستثمار فی شبکات الانترنیت وتحل نسبة الربح الحاصلة منها؟
    2628 الحقوق والاحکام
    أرسلنا السؤال الى مکاتب المراجع فکان الجواب کالتالی:مکتب آیة الله العظمى السید الخامنئی (مد ظله العالی):لا اشکال فی مبادلة المال بمال آخر من غیر جنسه ویحل الربح الحاصل منه. لکن لا وجه شرعیاً للمعاملة من قبل صاحب رأس المال فیما اذا اعطى اعضاء الشرکة المال للطرف الآخر (العامل) ...
  • مراحل السير و السلوك.
    7388 النظری
    من أشهر ما كتب في مراحل السير و السلوك، هو منطق الطير للعطار النيسابوري حيث قد شرح مراحل السير و السلوك في سبعة منازل، و هي عبارة عن: 1. الطلب 2. العشق 3. المعرفة 4. الاستغناء 5. التوحيد 6. الحيرة 7. الفناء في هذا التقسيم ...
  • من هم الاخباریون و الاصولیون؟
    5068 الفلسفة التاریخ
    الاخباریة اتجاه فکری ظهر فی اوساط الشیعة یتبنى فکرة مخالفة للمنهج الذی یعتمده الاصولیون فی الاجتهاد و استنباط الاحکام الشرعیة من مصادرها الاساسیة حیث وقفت الاخباریون فی وجه الاجتهاد و اعتبروه امراً باطلاً، اما الاصولیة فهی اتجاه معاکس للاخباریة یمثل هذا الاتجاه طائفة کبیرة من علماء و ...
  • هل أن الناس فی عهد الرسول الأکرم(ص) کانوا فی غمرة الجهل أم أنهم بلغوا مراتب الکمال؟
    2676 الکلام القدیم
    المسألة الأساسیة فی مورد خاتمیة النبی الأکرم(ص) تتمثل أولاً فی أن شخصیة النبی الاکرم (ص) الوجودیة کانت تتحلى بممیزات لم تکن موجودة عند سائر الانبیاء؛ و الأمر الآخر أن الله أعطى هذه المیزة لأمة محمد (ص) إذ جعل فیها أهل البیت(ع) المؤهلین لتلقی الرسالة الخاتمة و الحفاظ ...
  • لماذا یکون الصحابی الجلیل علی (ع) هو بالذات وصی الرسول و قد قال رسولنا الکریم: "لافضل لعربی على اعجمی الاّ بالتقوی"؟
    5269 الکلام القدیم
    الحدیث الذی ذکرتموه فی متن السؤال لا علاقة له بقضیة الامامة و الخلافة و انما هو فی مقام رسم العلاقة بین المسلمین، ثم حتی لو فرضنا ان الحدیث بصدد تحدید الحاکم لایخرج الامر عن علی (ع) لان الواقع قد اثبت ان علیاً (ع) هو المصداق البارز ...
  • کیف نرجع إلى العدم؟
    3040 درایة الحدیث
    ماذا تقصدون (بالرجوع إلى العدم)؟ هل المراد الرجوع إلى حالة ما قبل الولادة؟ کما یقول البعض: یا لیتنی لم أولد. من الطبیعی أنه لایوجد سبیل إلى الرجوع للماضی، لأن الزمان یمر و لا تخضع حرکته إلى میولنا و إرادتنا فلا یتوقف و لا یعود إلى الوراء. إذن فالرجوع إلى العدم ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    259632 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    101230 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    99573 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    93500 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    45400 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    39129 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    38800 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    36091 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    34397 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    31860 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...