بحث متقدم
لم يتم العثور على شيء

أسئلة عشوائية

  • کیف یمکننی أن أتلافى خلف العهد لفتاة بالزواج و إرضاء الله تعالى؟
    3492 العملیة
    إنک دمرت مستقبل إنسانا حینما أخلفت عهودک و لم تفِ بها! و من الممکن أن تصاب هذه الفتاة بصدمات روحیة مدمرة نتیجة لما قمت به من عدم الوفاء لها، و إنک المسؤول عن کل ما یجری لها، و على هذا الأساس فأنت مدین لها، و تعلق بذمتک حق عظیم للناس. ...
  • هل يرى أمير المؤمنين (ع) أن غيرة المرأة و رفضها للزواج الثاني كفراً؟
    17274 زن
    لا يوجد في الكلام الموجود في نهج البلاغة تصريح بان الغيرة المقصودة هي الغيرة من الزواج الثاني للرجل، بل العبارة مطلقة حيث ورد فيها " غَيْرَةُ الْمَرْأَةِ كُفْرٌ وَ غَيْرَةُ الرَّجُلِ إِيمَانٌ". من هنا يمكن تصنيف غيرة النساء في هذا المجال الى صنفين:
  • ما المقصود من تفخیذ الرضیعة؟
    7352 بیشتر بدانیم
    لم یتفق کل فقهاء الشیعة الإمامیة علی جواز التمتع الجنسي (عدا الوطء حیث منعه جمیع الفقهاء و لم یجزه) بالبنت الصغیرة. ثانیاً و من یرتأي هذا الرأي فمن باب عدم ورود النهي من الشارع و یمکن تحریمه فیما لو أخذنا الضرر المترتّب علیه بنظر الاعتبار. ثالثاً بیان ...
  • هل یبطل الاستمناء الصوم؟
    5382 الحقوق والاحکام
    مبطلات الصوم هی: 1ـ الأکل والشرب 2ـ الجماع 3ـ الاستمناء (أن یعبث الإنسان بنفسه حتى یمنی) 4ـ الکذب على الله ورسوله (ص) و أوصیائه (ع) 5ـ إیصال الغبار الغلیظ إلى الحلق 6ـ رمس تمام الرأس فی الماء 7ـ البقاء على الجنابة و الحیض إلى أذان الصبح ...
  • ما مقدار وثاقة سند الحدیث القائل: «لو کان العلم فی الثریا لتناوله رجال من فارس»؟
    8846 رجال الحدیث
    ورد هذا الحدیث عن رسول الله (ص) فی کتاب قرب الإسناد لعبد الله بن جعفر الحمیری و هذا الکتاب من المصادر الروائیة المعتبرة. ...
  • ما الکرامة و ما هی سبلها؟
    6915 النظریة
    الکرامة؛ تعنی الابتعاد عن المحقرات و التنزه عن کل انواع الخسة و الخنوع، و ا ما الکریم فهی صفة تطلق على الروح الشریفة و العزیزة التی تنزهت عن کل حقارة و خنوع و خسّة.و تأتی الکرامة فی مقابل الدناءة ...
  • ما حكم نجاسة الطوائف التالية: النصارى، اليهود، الكفار؟
    5586 کافر
    يتفق فقهاء الشيعة- تقريبا- على نجاسة الكفار؛ و أما بالنسبة الى نجاسة أهل الكتاب فقد اختلفت كلمتهم، و من هنا يجب على المكلف – إن لم يكن مجتهداً- الرجوع الى فتوى المرجع الذي يقلده و العمل وفقا لرأيه او الاحتياط. ...
  • ما شأن نزول الآیة الأربعین من سورة الأحزاب؟
    4027 التفسیر
    موضوع هذه الآیة هو زواج النبی محمد (ص) من زوجة زید بن حارثة ربیب رسول الله (ص) بعد طلاقها. و لا شک أن الآیة الشریفة فی مقام الجواب عن إعتراض وجّهته الأمة إلى رسول الله (ص) و هو: کیف یمکن زواجک من زوجة ربیبک؟ و ...
  • ما معنى القرب الإلهی؟ و ما هی أقسامه؟ و کیف یمکن حصوله؟
    4772 العملی
    القرب فی اللغة هو اقتراب الشیءٍ من شیءٍ آخر. و هذا الاقتراب تارةً بلحاظ المکان و تارةً یُؤخذ فیه البعد الزمنی. و علیه فالقرب إما مکانی أو زمانی. و للقرب استعمالٌ آخر لدى العرف العام، هو الحظوة بالمنزلة و المکانة لدى الآخر.أقسام القرب بالمنظار الفلسفی:یقسم القرب إلى ثلاثة ...
  • لقد تعددت الآراء فی بیان معنی الولایة و قد اختار کل مذهب تفسیراً خاصا لذلک، ارجوا بیان المعنى الحقیقی لها؟
    6633 الکلام القدیم
    الولایة مشتقة من (ولی) الذی ذکرت له عدة معان فی اللغة، و لکن ما یلحظ من هذه المعانی هنا هو من یکون بیده الاختیار و التصرف فی الأمور ألموکلة للمولى و یبقى للمولى نوع سلطة و إشراف علیها.أما فی الاصطلاح:

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    266641 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    187985 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    109850 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    102993 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    74505 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    49805 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    49642 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    40829 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    39187 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    39083 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...