بحث متقدم
لم يتم العثور على شيء

أسئلة عشوائية

  • ما حکم العلکة المحتویة على بعض الکحول Sugar alcohol؟
    2864 الحقوق والاحکام
    جواب مکتب سماحة آیة الله العظمى السید الخامنئی (مد ظله العالی):اذا کانت تحتوى على الحکول المسکر المائع بالاصل فهی نجسة على الاحوط، و مع الشک تحکم بالطهارة.جواب مکتب سماحة آیة الله العظمى السید السیستانی (مد ظله العالی):اذا کانت نسبة الکحول قلیلة جدا کاثنین بالمئة مثلا فلا اشکال ...
  • ما هی الخلفیة التاریخیة لحکم الرجم؟ هل تنفیذ هذا الحکم فی العصر الراهن یلحق ضررا بالاسلام؟
    6059 الحقوق والاحکام
    إن عقوبة "الرجم" کانت رائجة بین الاقوام و الأمم و الأدیان السالفة. و فی الاسلام حکم هذا النوع من العقوبة ـ کحکم شرعی ـ مسلّم و قطعی شرّع لبعض الجرائم الکبیرة و قد صرّح بها فی روایات کثیرة وردت عن النبی الاکرم (ص).و یرید الاسلام بتنفیذ مثل هذه العقوبات، ...
  • اذکروا شأن نزول الآیة 37 من سورة الأحزاب؟
    4801 تاريخ بزرگان
    الآیة 37 من سورة الأحزاب المبارکة نزلت فی مورد زواج النبی(ص) بزینب بنت جحش فهی تقول:"و اذ تقول للذی أنعم الله علیه و أنعمت علیه أمسک علیک زوجک و اتق الله و تخفی فی نفسک ما الله مبدیه و تخشی الناس و الله أحق أن تخشاه فلما قضی زید منها ...
  • یجوز استخدام عصارة الفانیلا؟
    3386 الحقوق والاحکام
    مکتب سماحة آیة الله العظمى السید الخامنئی (مد ظله العالی):یجوز اذا لم تکن الکحول من النوع المسکر و المائع بالاصالة.مکتب سماحة آیة الله العظمى الشیخ مکارم الشیرازی (مد ظله العالی):یجتنب ذلک لوجود النسبة الکبیرة فیه.مکتب سماحة السید السیستانی (مد ظله العالی):لا یجوز حسب الفرض المذکور.
  • أنا شاب و أحب فی الوقت الحاضر أن أعرف هذه الحیاة و الهدف منها.
    3462 درایة الحدیث
    هناک الکثیر من النصوص الواردة فی التعالیم و القوانین الإسلامیة و التی تشیر إلى هدف الحیاة و غایتها، فالقرآن الکریم اعتبر هدف الحیاة العبودیة لله تعالى التی یترتب علیها الوصول إلى الکمالات المعنویة و السعادة الدنیویة و الأخرویة، و فی موضع آخر اعتبره التسابق فی الخیرات، و توجد فی روایتنا ...
  • ما هی العوامل المساعدة على استمراریة الثورتین التونسیة و المصریة و بقائهما؟
    2871 الانظمة
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی. ...
  • الرجاء أن توضحوا لنا العدّة و أسبابها.
    4647 الفلسفة الاحکام والحقوق
    العدّة فی مصطلح الفقهاء هی: أیام تربّص (انتظار) المرأة بسبب مفارقة الزوج أو ذی الوطء المحترم بفسخ أو طلاق أو موت، أو زوال نکاح، ثم یحق لها بعد انقضاء العدّة أن تتزوج مرّة ثانیة، و للعدّة أنواع: 1 – عدّة الطلاق 2 – عدّة الوفاة 3 – عدّة المفقود عنها ...
  • إذا رأینا شخصاً فی المنام، فهل یعنی ذلک حصول لقاء بین أرواحنا فعلاً؟
    3288 الفلسفة العرفان
    عالم الرؤیا عالم واسع جداً، و تشخیص أن هذه الرؤیا هل لها حقیقة أم لا فهذا الأمر بعهدة صاحب الرؤیا أو بعهدة معبّرها، ثم بعد تشخیص هذا الأمر یمکن الحکم علی الفرد المشاهد فی الرؤیا هل کانت روحه حاضرة فی الرؤیا أو کان خیال عنه. ...
  • ما المراد من الصراط المستقيم الوارد في سورة الفاتحة؟
    8687 صراط مستقیم
    اعتمد المفسرون في مجال البحث عن هذا المفهوم منهجين وسا روا بطريقين: نظري و مصداقي؛ و المراد من المنهج النظري ذلك الطريق الذي يسلط الأضواء على معرفة الخصائص القرآنية لذلك الطريق القويم، فيما يراد من المنهج أو الطريق المصداقي رصد الشخصيات و الرجال الذين سلكوا هذا الطريق و ...
  • ما هی طبیعة العلاقة بین المشیئة الإلهیة و إرادة الإنسان؟
    4118 الکلام القدیم
    الإنسان موجود ممکن أی أن أصل وجوده و کل ما یتعلق من شؤونه فی هذا الوجود یحصل علیه من الله سبحانه، و إن الله سبحانه - و من خلال إرادته التکوینیة - خلق الإنسان مختاراً و ذا إرادة و بهذه الخاصیة الفریدة فضله على سائر مخلوقاته. فالإنسان إذن هو أفضل ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    259632 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    101230 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    99573 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    93498 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    45400 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    39129 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    38800 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    36091 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    34397 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    31860 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...