بحث متقدم
لم يتم العثور على شيء

أسئلة عشوائية

  • هل یجوز لمسلم من أهل السنة أن یقرأ أدعیة الشیعة؟
    3517 العملیة
    حیث إن الأدعیة الموجودة عند الشیعة هی أدعیة وصلتنا من أئمة الشیعة الذین هم أهل بیت النبی(ص)، و کما أوصی النبی(ص) فإن التمسک بهم و اتباعهم یؤدی الی النجاة، بالاضافة الی أن فی الدعاء صلاح الإنسان و نجاحه باتفاق الشیعة و أهل السنة. فمن البدیهی أن ...
  • ما حکم صیام الصمت؟
    3812 الحقوق والاحکام
    جاء فی الآیة 26 من سورة مریم: "فَإِمَّا تَرَیِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَداً فَقُولی‏ إِنِّی نَذَرْتُ لِلرَّحْمنِ صَوْماً فَلَنْ أُکَلِّمَ الْیَوْمَ إِنْسِیًّا"یدل ظاهر الآیات أعلاه على أنّ مریم کانت مأمورة بالسکوت لمصلحة، و أن تمتنع عن الکلام بأمر اللّه فی هذه المدّة المعینة، حتى تتحرک شفتا ولیدها عیسى بالکلام ...
  • هل ان الاثر الباقی من الصابون یؤثر علی الغسل و الوضوء؟
    3562 الحقوق والاحکام
    نلفت نظرکم الی سؤال مشابه وجه الی السید القائد و هو کما یلی:السؤال: یشاهد احیاناً اثر الجص او الصابون بعد الغسل فی اطراف اظفار الید و الرجل، و لم تکن تشاهد فی الحمام اثناء الغسل، و لکن بعد الخروج من الحمام ...
  • ما هی طریقة محو اسماء الله تعالى المکتوبة على الورق؟
    3226 الحقوق والاحکام
    یجب احترام اسماء الله تعالى و لایجوز هتک حرمتها او اهانتها.و قد أجاب سماحة آیة الله العظمى السید الخامنئی (حفظه الله) عن ذلک بقوله:لا مانع من رمیما اشتمل على أسماء الله تعالى‏ فی الأنهار و لا فی الجداول إذا لم یُعَدّ ذلک إهانة بنظر العرف. و قال أیضا :لا ...
  • ما المراد من «عالِيَهُمْ ثِيابُ سُندُسٍ خُضْر» في القرآن؟
    285 التفسیر
    نقرأ فی هذه الآیة الشریفة «عالِيَهُمْ ثِيابُ سُندُسٍ خُضْرٌ وَ إِسْتَبْرَقٌ وَ حُلُّوا أَساوِرَ مِنْ فِضَّةٍ وَ سَقاهُمْ رَبُّهُمْ شَراباً طَهُوراً»؛[1] فکلمة«عالِيَهُمْ». فی الحقیقة تتکون من جزئیین «عالی» و«هم» قد اضیفت العبارة الاولی الی العبارة الثانیة. فکلمة «عالی» من العلو بمعنی الارتفاع والتفوق وفی هذه الآیة ...
  • ما معنی البساطة و الترکیب فی العلم و الجهل و التصور؟
    4496 الفلسفة الاسلامیة
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی. ...
  • لماذا تؤکد بعض المجالس على إبراز و شرح مظلومیة الإمام الحسین و إظهاره کشخصٍ مظلوم؟
    5234 الشخصیات
    من اللازم أن نعرف أن المصائب التی سبقت شهادة الإمام الحسین و المصائب التی أعقبتها کانت سبباً فی إظهار جانب المظلومیة بالنسبة إلى الإمام الحسین(ع) و عندما نحلل مصطلح المظلومیة المنسوبة إلى الإمام الحسین(ع) فلیس معنى ذلک أنه کان شخصاً ضعیفاً یقبل الظلم الواقع علیه، و لکنها المظلومیة المقارنة للعزة ...
  • هل العلة فی انکار وجود الله عجز البراهین الدالة على وجوده سبحانه؟
    4615 الفلسفة الاسلامیة
    الاشکالات التی أثارها المنکرون لوجود الله تعالى و الشاکون فیه سبحانه لا تمتلک الرصید العلمی و لا تقوم على اساس محکم من الادلة و البراهین، و إنما هی فی الغالب تنطلق من حالات نفسیه و عناد لارید الانصیاع للحقیقة، و من هنا نجد الانبیاء مع کل ما توفروا علیه من ...
  • هل یمکن العمل علی أساس فتوی مرجع التقلید و مخالفة مقررات الحکومة الإسلامیة؟
    3281 الحقوق والاحکام
    طبقاً لرأی جمیع الفقهاء و مراجع التقلید العظام انه یجب مراعاة مقررات نظام الجمهوریة الاسلامیة [1] و [2].و فی حالة تنظیمک لعملک فی الزمان الحالی طبقاً للقانون، فان أعمالک المستقبلة ستکون حلالاً و جائزة و اما بالنسبة لأعمالک السابقة فیمکنک حل المشکلة عن طریق ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    266774 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    188854 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    109991 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    103047 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    74675 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    49885 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    49739 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    40978 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    39235 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    39147 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...