بحث متقدم
الزيارة
801
محدثة عن: 2014/03/16
خلاصة السؤال
هل أنّ النساء اللواتي كن حاضرات في كربلاء ولعبن دورا في نهضة عاشوراء، یصلن الی مقام و منزلة شهداء كربلاء؟
السؤال
هل ما قيل حول شهداء کربلاء وأن لا أحد يصل إلى مرتبتهم، یعنی أنّ النساء اللواتي كن حاضرات مع قافلة الإمام الحسين(ع) ایضا لم يصلن إلى مرتبة الـ 72 شهيداً؟ (طبعا انا اعلم ان بعض النساء استشهدن في هذه الحادثة لکن ما اقصده هو جمیع النساء الحاضرات). إذا كان هذا هو الحال وأولئك النساء لم يصلن إلى منزلة شهداء كربلاء، فالفائزون اذن هم الرجال!، لأن هؤلاء النساء ایضا بالتأكيد کن یمتلكن الاستعدادات اللازمة والشجاعة والإيمان للاستشهاد على خطى الإمام الحسين(ع). ارجو الاجابة على اصل السؤال لان الجميع يعلم ان مكانة تلک النساء عال جدا، ولكن السؤال الاساسی هو، هل ان تلک یصلن الى منزلة شهداء كربلاء؟
الجواب الإجمالي

النساء اللواتي كن حاضرات مع قافلة الحسين(ع) في قیام كربلاء وخاصة يوم عاشوراء، مثل السیدة زينب(س) التی نقلت رسالة الحركة الحسينية من بيت إلى بيت لأهل العراق والشام ثم إلى التاريخ كله. سيدة مثل ام وهب التی کانت تشجع ابنها و تحرضه على مساعدة الإمام الحسين(ع). وبعد استشهاد ابنها، عندما يقوم العدو - لإضعاف معنويات هذه الأم والنساء الأخريات - بإرسال رأس ابنها الشهید إلیها، تقول هذه السيدة الشجاعة بكل شجاعة أننا لن نستعيد الرأس الذي قدمناه في سبیل الله و ...؛ فالنساء اللواتي كن على استعداد تام للقتال والاستشهاد، وكان عائقهن الوحيد لدخول المعركة هو کونهن نساء، سيكافأن مکافاة المجاهدين والشهداء فی هذه الواقعة.

اننا نقرأ في رواية عن نبي الإسلام(ص) ان النساء اللواتي يبقين في المنزل لأنهن نساء لهن اجر المجاهدین، ناهيك عن اللواتی کن يتواجدن إلى حد ما في ساحة المعركة واللواتی عانین من متاعب وشدائد الأسر:

«رُوِيَ‏ أَنَّ النِّسَاءَ قُلْنَ لِرَسُولِ اللَّهِ (ص) يَا رَسُولَ اللَّهِ ذَهَبَ‏ الرِّجَالُ‏ بِالْفَضْلِ بِالْجِهَادِ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَمَا لَنَا عَمَلٌ نُدْرِكُ بِهِ عَمَلَ الْمُجَاهِدِينَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ مِهْنَةُ إِحْدَاكُنَّ فِي بَيْتِهَا تُدْرِكَ عَمَلَ الْمُجَاهِدِينَ فِي سَبِيلِ اللَّه‏».[1]

وعليه فإن هؤلاء النسوة سيدخلن الجنة مع شهداء عاشوراء يوم القيامة ومع سيد الشهداء، ويتنعمن معهم بنعیم الجنة.

 

[1]. الفتال النيشابورى، محمد بن احمد، روضة الواعظين و بصيرة المتعظين، ج ‏2، ص 376، قم، رضى، الطبعة الاولی، 1375ش.‏

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • هل تقلید المرجع یحتاج إلى کسب رضاه؟
    3656 الحقوق والاحکام
    رأی سماحة آیة الله مهدی الهادوی الطهرانی فی هذا الخصوص ما یلی: إن أحرزت صلاحیة شخص ما لتقلیده من خلال الطرق المعتبرة: البینة، الشیاع أو العلم الوجدانی، عند ذلک یجوز تقلیده و لا یتوقف ذلک على کسب رضاه.
  • ما هی السبل المناسبة و المؤثرة فی تحصیل حالة التطابق بین العلم و العمل؟
    6175 العملیة
    انطلاقا من اصول المعرفة الاسلامیة، أن العلم النافع هو المقترن بالعمل الصالح، فاذا ما وجدنا عالماً فی الظاهر لم یتطابق سلوکه مع علمه فهذا یعود الى أسباب کثیرة منها أنه لم یکتسب من العلم سوى بعض المصطلحات و لم یتعمق فی المعارف الدینیة فهو عالم ظاهراً و ...
  • كيف یمکن المحافظة علی اللسان حتى لا یرتكب معصية؟
    366 العملیة
    اللسان كسائر أجزاء جسم الإنسان إذا خالف الشرائع والأحكام السماوية یصبح وسیلة للمعصیة، كما أنه إذا اتبع أوامر الشريعة یکون من وسائل الطاعة. لذلك فإن المحافظة علی هذه الوسیلة عن تجنب المعاصی تکون کالمحافظة علی سائر الأعضاء؛ مثل الیدین والرجلین... ولا یختلف كثيرًا عنها. اذن، فإن أفضل طريق ...
  • هل یُمکن قراءة مجلس سفرة أبی الفضل العباس (ع) فی المسجد و جعل السفرة و الاطعام فی المنزل؟
    4034
    إذا لم یکن هذا العمل عن نذر أو عهد أو قسم، أو کان النذر أو العهد أو القسم مطلقاً، یُمکنکم أن تؤدوه بأی نحو کان، فمثلاً یُمکن أن تقیموا المجلس فی المسجد و تجعلوا سفرة الاطعام فی البیت. أما إذا کان النذر أو العهد أو القسم ملحوظاً فیه کیفیة خاصة، ...
  • ما المقصود بوحدة الوجود؟
    7243 الفلسفة الاسلامیة
    لیس مراد العرفاء و الحکماء من وحدة الوجود، أن مجموع عالم الکون هو الله، لأن المجموع لیس له وجود و وحدة حقیقیة. و کذلک لیس المراد اتّحاد الله مع الموجودات لأن الاتحاد (بمعنی أن یتحوّل شیئان الی شیء واحد من دون أن تزول شیئیّتهما و اثنینیتهما) محال کما ...
  • هل یکفر الشیعة الصحابة؟ و هل یکفرون اهل السنة؟
    5438 الکلام القدیم
    ان الملاحظ فی الدراسات التی تصدر حول الشیعة من قبل بعض الاتجاهات الفکریة انها تتسم بکونها بعیدة عن الموضوعیة من جهة و انها تعتمد اسلوب الصاق التهم و الافتراء من جهة اخری، و من جهة ثالثة انّها لا تعتمد على مصادر الشیعة أنفسهم فی البحث بل تعتمد علی ما کتبه ...
  • لماذا لا یمکن أن تکون المرأة مرجعاً للتقلید؟
    4624 الحقوق والاحکام
    هناک اختلاف بین العلماء و المتخصصین فی علوم الدین فی عدة موضوعات، منها قبول المرأة لمرجعیة التقلید أو القضاء لحل النزاعات بین الناس. و مثل هذه الأمور لا تعتبر من الضروریات أو المسلمات الدینیة، فالذین یقولون ان المرأة لا تکون مرجعاً و لا قاضیاً یتمسکون ببعض الأدلة کالروایات و الإجماع، ...
  • ما مضمون سورة الكهف و ما فضل قراءتها؟
    29431 التفسیر
    إن سورة الكهف كباقي سور القرآن تحظى بفضائل و خصائص كثيرة و قد ذكر عظمتها و فضلها في روايات كثيرة نقلت عن النبي (ص) و الأئمة (ع)، من قبيل أن سبعين ألف ملكا قد شيعوها حين نزولها، أو كل من قرأها يوم الجمعة يغفر الله له إلى ...
  • هل الامام علي (ع) كان يحيي الموتى؟
    11152 دانش، مقام و توانایی های معصومان
    يمكن النظر الى هذه القضية من زاويتي الاستقلالية و عدمها، فاذا فرض قيام الانسان بالاحياء بصورة مستقلة و من دون الاستعانة بالله، فهذا مما لا ينسجم مع القول بالتوحيد الافعالي و يتعارض مع التوحيد في الخالقية. و الفرض الثاني ان يقوم الانسان بذلك مستعينا بالفيض الالهي و ...
  • هل الشيخ الصدوق يعتقد بأن أداء مراسم الحج الى جنب قبور الائمة (ع) أفضل من الاتيان بها الى جنب الكعبة؟
    5100 الکلام القدیم
    إن الشيخ الصدوق (ره) عقد في كتابه "ثواب الاعمال و عقاب الاعمال" فصلا مستقلا تحت عنوان "ثواب الحج و العمرة" ذكر فيه الكثير من الروايات التي تشير الى فضلهما، وعقد فصلا آخر تحت عنوان " عقاب من ترك الحج" في الكتاب نفسه، جاء فيه: " من مات ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    270884 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    213289 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    116919 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    105058 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    81471 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    53172 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    52444 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    45436 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    41863 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    40986 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...